الصعود

من انتهى إلى علو فبقدر علوه يكون هبوطه. وربما دل على ظلم النفس. ومن رأى: أنه صعد إلى السماء حتى بلغ نجومها ثم أصبح نجماً من نجومها فإنه ينال ولاية ورياسة شريفة عظيمة، وإن صعد جبلاً فهو غم وسفر، والصعود رفعة والهبوط ضعة، وإن صعد عقبة فهو ارتفاع وسلطنة مع تعب، وكل صعود يراه الإنسان جبلاً أو عقبة أو تلاً أو غير ذلك فإنه ينال ما يطلبه، والصعود مستوياً مشقة ولا خير فيه