شبيب

فيه من الشباب حيويته، ومن النار اتقادها